رسالة الى الرئيس محمود عباس. عن صفحة زينب الغنيمي

2019-06-07T17:49:09+02:00
فيسبوكيات
7 يونيو 2019آخر تحديث : الجمعة 7 يونيو 2019 - 5:49 مساءً
رسالة الى الرئيس محمود عباس. عن صفحة زينب الغنيمي

رسالة إلى فخامة رئيس دولة فلسطين ، رئيس منظمة التحرير الفلسطينية
إن من حولكم مستشارون لا ينتمون للقضية الوطنية ، لأنهم يتنكرون لتضحيات المناضلين/ات تحت ذرائع سخيفة وغير مقنعة
ما هو الهدف من الاستيلاء على معاشات المتقاعدين/ات ، علما أن هذه المعاشات هي ادخاراتهم من رواتبهم أثناء وجودهم على رأس عملهم سواء في م.ت.ف. أو في السلطة الوطنية ؟ لماذا لم يتم تحويل ملف معاشاتهم إلى هيئة التأمين والمعاشات ؟
ما هي الحكمة من إدارة الظهر والتنكّر للمناضلين/ات الذين أفنوا سنوات عمرهم في خدمة القضية الوطنية؟!!!
ما هو الدّرس الذي تودّون تعليمه لأبنائهم وأحفادهم ؟ ما هي رسالتكم ومستشاريكم لهم : أن الوطن سلب أعماركم وتضحياتكم بلا فائدة ، وأن انتماؤكم لوطنكم وقضيتكم كان عبثا ، حتى أن السلطة تسلبكم ثمن دوائكم وطعامكم وتحرمكم من التمكن من تغطية نفقات عجزكم ومرضكم
إن معاشات المتقاعدين/ات لا تقل أهمية عن معاشات الأسرى وأسر الشهداء ، لأن منّا من كان أسيرا وجميعنا كنّا مشروع شهادة ، ولأن مقاعد مستشاريكم هي ثمن تضحياتنا
فخامة الرئيس
نحن لا نطالبكم منّة أو نستجدي مساعدة ، نحن نطالب بحقوقنا
نأسف لأنكم ومجلس وزرائكم لم تكلفوا أنفسكم قراءة رسائلنا ومذكراتنا التي رفعناها لكم منذ شهور
نأسف لأننا سنضطر لمقاضاة كل من هو مسؤول عن استمرار مهزلة سرقة حقوق المتقاعدين/ات ،.
ونأمل أن يكون القضاء نزيها لإنصافنا

رابط مختصر
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق