هنا تكون غزة… عامر بعلوشه

26 ديسمبر 2020آخر تحديث : السبت 26 ديسمبر 2020 - 6:08 مساءً
همسة عتاب
هنا تكون غزة… عامر بعلوشه

حين تكون صورة لفتاة بشعرها، كفيلة أن تجعل حقير يبتزها لشهور ويعيشها في رعب وقلق “الفضيحة” لمجرد انها تصورت وسرقوا هاتفها، هنا تكون غزة، هنا يكون العالم الثالث، هنا منحط يريد النيل من انسانة بلا أي ذنب.

عاجل
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق