نفاق ما بعده نفاق لهذا العالم الغربي ذو النزعة الاستعمارية التاريخية… اسماعيل التلاوي

28 فبراير 2022آخر تحديث : الإثنين 28 فبراير 2022 - 9:26 مساءً
فيسبوكيات
نفاق ما بعده نفاق لهذا العالم الغربي ذو النزعة الاستعمارية التاريخية… اسماعيل التلاوي

.نفاق ما بعده نفاق لهذا العالم الغربي ذو النزعة الاستعمارية تاريخيا الذي يهيمن ويستحوذ على ثروات الشعوب باسم الدفاع عن العدالة والديمقراطية وحقوق الإنسان!!!! فاية عدالة وديقراطية وحقوق انسان تتحدث عنها هذه الدول بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية ؟…عشرات الملايين من الجوعى واللاجئين والقتلى والجرحى جراء تدخلهم العسكري وحروبهم في العالم باسم الدفاع عن العدالة وحقوق الإنسان وأمنهم القومي… وهم على بعد آلاف الأميال!! وعشرات الماسي والجرائم والمذابح التي ترتكبها دول حليفة للولايات المتحدة وبدعم منها في أكثر من منطقة في العالم وفي مقدمتها فلسطين…دون أن ترتفع الاصوات عاليا وتفرض العقوبات عليها… واليوم تغزو روسيا اوكرانيا وهي جغرافيا في عقر دارها تحت مسمى الدفاع عن أمنها القومي…وتتكالب عليها الدول من كل حدب وصوب لتشن هذه الدول حربا حقيقية اقتصادية وسياسية وعسكرية وإعلامية وثقافية وحتى في مجال الرياضة بهدف تحطيم روسيا وابعادها عن المسرح الدولي…فلماذا كل هذا التحشيد العسكري من قبل 27 دولة في حلف النيتو ؟ وما الهدف اصلا من بقاء حلف النيتو وزيادة أعضائه في زمن سقوط كل الأحلاف المنافسة؟. الإجابة واضحة …لتبقى الولايات المتحدة القوة الوحيدة والمهيمنة على العالم …فالولايات المتحدة لم تشارك في الحرب العالمية الأولى …وفي الحرب العالمية الثانية تم تدمير باريس ولندن وبرلين ومدن أوروبية كبرى.دون ان تتدخل الولايات المتحدة بشكل. مباشر… الا بعد مرور خمس سنوات حين ضربت قنبلتها الذرية على هوريشيما ونكازاكي اليابانتين .. وسقط عشرات الآلاف من المدنيين …وخرجت الولايات المتحدة منتصرة وقوية وبأقل الخسائر… وبقيت أوروبا مديونة ماليا للولايات المتحدة لسنوات عديدة …وما من حرب دخلتها الولايات المتحدة بشكل مباشر الا وخسرتها …واقرب مثال فيتنام وافغانستان والعراق …وختاما فإن مبررات غزو اوكرانيا اقوى عشرات المرات من مبررات غزو العراق وسوريا وافغانستان وغيرها من المناطق الأخرى على الرغم من أن لغة المبررات واحدة . وما وضع السلاح النووي الروسي في أقصى درجات التأهب الا لردع القنابل النووية المتعددة الاشكال ( الاقتصادية والإعلامية والنفسية).. وحشد الصواريخ البالستية الاستراتيجية التي ينشرها حلف الناتو على أعتاب روسيا …يبقى السؤال ..هل ستبقى روسيا وحيدة في مواجهة حلف الناتو؟…لا نريد للصين أن تقول لاحقا (أكلت يوم أكل الثور الابيض ) ودمتم بألف خير

عاجل
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق