من يخون القسم , يخون الرب والوطن والشرف… تغريدة لمحمد البكري

حلو الكلام
17 أغسطس 2016آخر تحديث : الأربعاء 17 أغسطس 2016 - 1:14 صباحًا
من يخون القسم , يخون الرب والوطن والشرف… تغريدة لمحمد البكري

خيانة القسم
القسم … هو كلمة ولفظ … يشهد بها الانسان على نفسه … أمام معتقداته التي يؤمن بها … وهو للدلالة والتأكيد … على الالتزام والوفاء بالعهد … والوفاء بما التزم به … أمام الطرف الذي الزمه بهذا القسم … والقسم سلوك وتصرف … واجب الوفاء والالتزام … وعدم الالتزام بمحددات القسم … يعتبر خروج عن المعتقد … يصل حد الكفر بما أقسم … وخيانة القسم … تعتبر خيانة عظيمة للمعتقد … وسلوك وتصرف يجعل من صاحب الفعل كذاب … وعند المسلمين … يعتبر الكذاب ليس مسلم.
وأعتقد أن من يخون القسم يخون كل شيء … ومن لا يلتزم بما أقسم والزم نفسه … وأشهد على نفسه معتقداته … هو خائن للأمانة … ولا يستحق أن يؤتمن … حتى على روث الخنازير .
والأمانة والالتزام والوفاء … هي خصال وطباع … لا تتوفر إلا بالإنسان الصادق الأمين … الذي يتشرف به من عرفه وصاحبه وعمل معه … لأن الصادق الأمين هو … صانع الأمل والأمن والإنجاز والتطور … هو الذي يحقق الحلم والرجاء … هو الذي يجعل من الأهداف مقدسة.
من يخون القسم … يخون الرب … والوطن … والشرف.
اللهم ثبتنا على إيماننا … ومعتقداتنا … واجعلنا من الصادقين.
والله من وراء القصد.
محمد البكري

رابط مختصر
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق