مكلف لا مقدس…. همسة عتاب احمد دغلس

همسة عتاب
10 ديسمبر 2019آخر تحديث : منذ 6 أشهر
مكلف لا مقدس…. همسة عتاب احمد دغلس

حكي الناس
مكلف ( لا ) مقدس
وزع أصدقائنا العرب الوافدين اللاجئين الى النمسا ، تقرير مصور قصير يظهر به الرئيس النمساوي ” فان دير بيل ” وهو يقلب اوراقه في المترو العام ( وسيلة نقل عامه ) في طريقه الى عمله في القصر الجمهوري في مدينة فيينا العاصمة النمساوية الذي لم يبهرني كما بهر العديد من اخوتنا في بلادنا …؟! لكوني أعيش وعشت عشرات السنين وعلى معرفة شخصية بهؤلاء الساسة عن قرب كصحفي معتمد رسميا في هذه الدولة .
لا اريد الابتعاد ال بلاد الإخوة العرب لانهم بثقافة البهجة ( انعم الله عليهم ) بل اود ان أبقى في بلادي (( المنكوبة )) فلسطين ، اذ انني كنت بزيارة احد الإخوة الكبار الذي احترم نضاله وتواضعه بالبالوع – رام الله وإذا بي محاط بصفارات تصم الآذان وأضواء حمراء وزرقاء وتشحيط عجلات وهدرت السيارات ونفيخ يكاد ان يأخذني الى الطرف الآخر من المكان لاتيقن بان مسئول جهاز امن في طريقه الى الهدف …؟! بموكب يصم الآذان لأضرب كف على كف بعد ان طردت من ملابسي رذاذ رمل غبار الموكب لكن منظر غبار الموكب لم ينتظر الطرد مني لانني لا أستطيع طرده …؟! لانه استوطن في جمجمتي ليبقى عالقا في ذهني أنا القادم من بلاد يركب بجانبي المسئول لانه مكلف وليس مقدس لا يخاف مني لانني أنا اردته ان يخدمني كمواطن ، وهو في خدمتي ولا احتاج ان أعطيه كتاب تظلم لان دار التظلم مرفوعة في كل مكان وبنزاهة مطلقة .
احمد دغلس

رابط مختصر
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق