لولا الأمل : بقلم هدى السيناوي

2020-02-04T17:08:47+02:00
2020-02-04T17:10:57+02:00
حلو الكلام
4 فبراير 2020آخر تحديث : الثلاثاء 4 فبراير 2020 - 5:10 مساءً
لولا الأمل : بقلم هدى السيناوي
هدى السيناوي

؛

لولا الأمل : بقلم هدى السيناوي

لولا الأمل لقتلنا الحنين
كلما اشتدت سطوة اليأس
يهمس في أذني
لا تقلقي إنا راجعون
ولا يسعني الا أن أصدقه
فلولاه ما تحملنا من الأعوام سبعين
بدأها أباؤنا وسنكمل إلى حين
يؤازر الأمل يهتف واثقا
من قلبي ذاك اليقين
وان طالت غربتنا
أثق يوما إليها عائدون
والعقل يدلي بصوته
ثقتي ما جاءت عبثا
هي حتمية أثبتها الدين
***
وصورة بلدتي ارتسمت في الذاكرة
التي يتردد فيها صدى كلمات أبي
وقد تحلقنا حوله يشرح
هنا تلة شمالا وساقية عن اليمين
أستوقفه . تمهل . لحظة
كيف أعرف بيت جدي
يجيب بلهجة ملؤها الانين
على بابه حفرت اسمي
و على شجرة تين
والأرض تعرف أهلها
مهما ابتعدوا في الغربة غائبين
***
فوثقت اني لن أضل
بعد هذا الشرح و التطمين
وصار حلم العودة يلازمني
ولا تهن عزيمتي إليه أو تلين
***
واذا ما الضباب اعتلى أفقي
من سوء المرحلة ومر السنين
وأصبح قلبي متردداً
يتأرجح بين شك ويقين
يخاطبني الأمل لائما
أتشكي بوعد رب العالمين؟
ويملأ صدى صوته روحي
فتهدأ نفسي و تستكين

أهدي هذه الكلمات إلى القابضين على حلم العودة ولا تهن عزيمتهم مهما هزتها ريح النسيان .

رابط مختصر
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق