لهذه الدرجة أصبح تفكيرنا محدود يا شعب الجبارين….. د. محمد الحداد

2020-06-14T11:45:07+02:00
مقالات وآراء
16 نوفمبر 2019آخر تحديث : الأحد 14 يونيو 2020 - 11:45 صباحًا
لهذه الدرجة أصبح تفكيرنا محدود يا شعب الجبارين….. د. محمد الحداد

لهذه الدرجة أصبح تفكيرنا محدود يا شعب الجبارين

قبل ٣١ سنةً وفي البلد الشقيق الجزائر أعلن الشهيد القائد ابو عمار وبوجود وموافقة وجميع الفصائل الفلسطينية أعلن دولة فلسطين وعاصمتها القدس وباعتراف وترحيب من جميع الدول العربية والإسلامية واغلب دول العالم ومن هنا بداء الصهاينة في التفكير وبعمق كيف ستفرق هذا الشعب المقاوم وقادته من الفصائل لان اتحادهم يمثل خطر عليهم وعلى وجودهم وإحتلالهم ارضنا ارض فلسطين والأراضي العربية وكذلك وحدة الفلسطينين يبقي دولنا العربية متحدة على قضية فلسطين ،،، ومن تلك الأيام بدأت المخططات الصهيونية في العمل من اجل افشال وتفريق مقاومة شعبنا وقادة فصائلنا وبدأو في التنفيذ بمساعدة حلفائهم .
بدأت الرحلة بعد توقيع اتفاق اسلو ورجوع القادة لارض الوطن وفي مقدمتهم القائد ابو عمار ورفاقه رحمهم الله ،كان القائد الشهيد ابو عمار يعمل على رفع الظلم عن شعبه الذي مورس وخاصة في وقت الانتفاضة فبداء بالبناء والتعمير أولا وبناء الإنسان الفلسطيني بنية قوة صلبة ثم البناء وتأسيس دولة قوية اقتصاديًا بمشاركة جميع فصائل منظمة التحرير وكذلك الفصائل من خارج المنظمة وبداء عمل قوي للنهوض بذلك الشعب ولكن الصهاينة كانوا يعرقلون بكل ما أوتوا من قوة نهضة هذا الشعب حتى بداء الاشتباك مع عناصر السلطة ولكن القائد الشهيد ابو عمار كان دائما يصدر الأوامر بعدم السماح للصهاينة بالمساس بشعبة حتى تم حصاره في المقاطعة ولم يتمكن الصهاينة من زعزعة وحدة شعب الجبارين حتى تم اغتيال الشهيد القائد ابو عما وكل من هو وطني من الشعب الفلسطيني وقادة الفصائل الفلسطينية الشيخ احمد ياسين وزملائه وبدأوا في اللعب في وحدة الشعب الفلسطيني وتمت الانتخابات سنة ٢٠٠٦م واشرف الأمريكان (داعم الصهاينة الأول ) على هذه الانتخابات بفوز حماس بالوزارة وبدات بعدها تعميق الشرخ بين الفصيلين فتح وحماس والتناحر لتدب الفرقة والانقسام على الأرض وهم وعملائهم يمولوا هذا الانقسام وينموه ليكبر الشرخ يوم بعد يوم وسنة بعد أخرى والصهاينة يأكلوا في الأرض الفلسطينية في الضفة ويضعفوا بنية الإنسان الفلسطيني في غزة وكل ذلك ونحن كشعب نوعا ما نساعد في الفجوة بيننا حتى أعلنت السلطة بقيادة الرئيس ابو مازن عن انتخابات في غزة والضفة والقدس واصرار السلطة على القدس فبدوا الصهاينة هذه العملية البشعة في غزة في فصيل من الفصائل الفلسطينية وكعادتهم ليبثوا تعميق الفرقة بين الفصائل ولشعب والسلطة ليفسدوا اي تفكير بالوحدة بين الفصائل ،،،،، وللأسف يا شعب الجبارين نفس السيناريوا يعاد مرةً أخرى لينهوا ما تبقى من وحدتنا ولينهوا ما بدوا فيه من تنفيذ صفقة القرن وللأسف كلها تنفذ بايدينا .
لذلك من الأحرى لنا يا شعب الجبارين ان تكون كلمتنا واحدة ومتحدين وان نكثف ونقوي علاقتنا بدول العالم لتثبيت اعترافهم بفلسطين وشعبها وحقوقها كما كان الشهيد القائد ابو عمار يقوم بها وكذلك نقوم بإعادة بناء الإنسان الفلسطيني لان وحدتنا هي وحدة جميع دولنا العربية وقوتهم ،،،، فارجوا من الجميع ان نبداء بلملمة شملنا والعمل على تكريس الوحدة بكل الوسائل بين جميع الفصائل وإن شاء الله سننجح في ذلك يا شعب الجبارين

د/محمد الحداد

عضو الجالية الفلسطينية
عضو قيادة وممثل تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة بالمملكة العربية السعودية
مواطن فلسطيني
١٦ نوفمبر ٢٠١٩ م

كلمات دليلية
رابط مختصر
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق