للتذكير …….. كتب شفيق التلولي

2020-06-14T11:42:30+02:00
مقالات وآراء
9 أبريل 2017آخر تحديث : الأحد 14 يونيو 2020 - 11:42 صباحًا
للتذكير …….. كتب شفيق التلولي

للتذكير..
غزة التي خرجت اليوم؛ لتنتصر لحقوقها المسلوبة وترفض إزاحتها عن خريطة الوطن متمسكة بشرعية الأرض ووحدانيتها.
غزة التي لن تحرف بوصلتها، بل ولن تسمح بذلك.
هي غزة ذاتها التي لفظت الإنقلاب منذ لحظته الأولى ودفعت فيه دمها الذي سال على أرضها وفي شوارعها دفاعاً عن الشرعية.
غزة التي طالما خرجت وصرخت مراراً وتكراراً، ولكن تُركت في مهب الريح؛ إذ لم يُؤسّس على ما قامت به في كل صولة وجولة.
نُذكِّر بمهرجان ذكرى أبو عمار 2008 وانطلاقة 20133 وغيرهما الكثير من الحراكات والوقفات التي لم تراكم عليها القيادة.
هذه هي غزة التي يكتمل فيها المشهد اليوم وتُكرّم بنكران وجحود من ذوي القربى وتُعدم كخيل الإنجليز مكافأة لنهاية الخدمة.
هي غزة التي قُتلت مرتين مرة بسيف الانقلاب، ومرة بسيف الشرعية التي نزفت من أجلها.

كلمات دليلية
رابط مختصر
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق