للأخ المناضل حسن يوسف أقول ….. عن صفحة ميسر عطياني

2019-07-03T01:45:09+02:00
فيسبوكيات
3 يوليو 2019آخر تحديث : الأربعاء 3 يوليو 2019 - 1:45 صباحًا
للأخ المناضل حسن يوسف أقول ….. عن صفحة ميسر عطياني
ميسر عطياني

للأخ المناضل حسن يوسف أقول
“ان الضربه التي لم تميتني تحييني ”
استوقفني ما يحصل مع الآخ حسن يوسف واقول له كن كما انت فانت الاقوى والأشد صلابه ونعم نحن معك ويتوجب علينا ان نقف معك بمصاب لست انت السبب والمسبب به بقدر ما هو لعبة دنيئة من جهاز المخابرات الصهيوني لاختراق ذاتك وبيتك وهنا تعاد لنا محاولات الاحتلال بأعوانه بحرق المناضلين والمناضلات والإساءة والتشويه ولكن ثقافة الوعي لدى شعبنا وثقافة كيف لك ان تواجه عدوك رصيدا فكريا لحماية المناضلين من دنس الاحتلال واعوانهم ويبقى القول ان ما حصل ضعف لربما بقناعة أبناءك وتربيتهم والتي اعتقد انك حاولت قدر المستطاع ان يكونوا مثلك وكان يتوجب عليهما ان تكون قدوة لهما ولكن هذا الضعف ادى الى تغلغل الاحتلال. الصبر لك
وهنا استذكر القائد سعدات بسؤاله عن المناضل حسن يوسف إبان ما اقترفه الاحتلال بالتغلغل لابنه مصعب وقوله الشيخ ابو مصعب مناضل اهتموا به كونوا معه لا تتركوه نعم القائد انت معلمي ابا غسان فمن سجنك تعلمنا كيف ان نخلق بكل الساحات ساحات نضال بفكر مقاوم

رابط مختصر
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق