“كتبت في سحابه،فلتسقط الرقابة،فصادروا السماء!!! عن صفحة الدكتور تيسير جرادات

فيسبوكيات
24 يناير 2017آخر تحديث : الثلاثاء 24 يناير 2017 - 9:18 صباحًا
“كتبت في سحابه،فلتسقط الرقابة،فصادروا السماء!!! عن صفحة الدكتور تيسير جرادات

في الذكرى 33 لوفاة معين بسيسو ،نتذكر،شاعر الثورة،والرفيق المخلص للمبادى،لكن الملتزم بقضيته الوطنية، وشريك محمود درويش فى قصيدتهما المشتركه في جريدة المعركة،ابان غزو لبنان1982،(رسالة الى جندي اسرائيلي)
شكلت رافعة لمقاتلي بيروت.
اليوم ذكرى وفاة،من زخرت حياته بالشعر الوطني المصبوغ بنكهة الثورة، الاشجار تموت واقفه، والقصيدة الملحمه (قصيدة القصيده ،)وامتد ادبه الى العالمية في ثورة الزنج، وماساة جيفارا.
كان ملتزما بالحالة النضالية،لا مراقبا لها عن بعد،
داعيا لحرية الكلمة، مستنكرا حبسها او تطويقها.
“كتبت في سحابه،فلتسقط الرقابة،فصادروا السماء!!!
ظل محرضا على مواصلة النضال،داعيا الى الكفاح،

رابط مختصر
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق