قهرت الأعداء، وأخزيت العملاء؛

8 يونيو 2022آخر تحديث : الأربعاء 8 يونيو 2022 - 11:46 صباحًا
صورة وتعليق
قهرت الأعداء، وأخزيت العملاء؛

بشار القيشاوي

حتى الجنود الصهاينة لم يستطيعوا اخفاء اعجابهم بشجاعة هذا الطفل الأعزل مكسور اليد الذي توشح بعلم فلسطين أو بالأحرى تسلح بعلم فلسطين أمام هؤلاء الجنود الصهاينة المدججين بالسلاح لحماية المستوطنين الإسرائيليين فيما تعرف بمسيرة أعلام الكيان الصهيوني! الآلة العسكرية الصهيونية وقفت “مكتوفة الأيدي” حرفياً أمام هذا الشبل صاحب الأرض، المجبول من ترابها، والمولود من رحمها بساعده المكسور! ارفع رأسك عاليا، وتنفس الصعداء، وامش الخيلاء، فقد قهرت الأعداء، وأخزيت العملاء؛ فلا نامت أعين الجبناء!

عاجل
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق