قلبي عليك ايها الرجل الجميل ..زعل ابو رقطي

3 يناير 2022آخر تحديث : الإثنين 3 يناير 2022 - 10:53 مساءً
حلو الكلام
قلبي عليك ايها الرجل الجميل ..زعل ابو رقطي

قلبي عليك ايها الرجل الجميل ..
قلبي عليك وانت تتضور جوعاً .. ووجعاً .. والماً يكاد يصل حد الموت ..
اكثر من مائة واربعون يوماً والعالم يتابع بصمت حكايتك الفلسطينية المدهشة .. وانت تمارس اطول اضراب عن الطعام بالتاريخ ..
قلبي عليك .. والعالم المنافق .. العالم الذليل .. والعالم الصامت على ابشع جرائم الاحتلال ضد شعبنا .. يتركك بين الموت وبقايا الامل دون ان يتحرك الضمير الانساني .. واقصد هنا العربي اولا والعالمي ثانياً .. ماذا لو هددت اي دولة عربية ( مثلاً ) من الدول التي تسابقت على السلام مع المحتل وهددت بقطع علاقاتها مع الاحتلال اذا مااستمر هذا الفلسطيني في محبسه وموته البطيىء.. الا يكفي مائة واربعون يوما من المعاناة حتى يصحو ضمير البشرية ويرحم عذاب الفلسطيني وعذاب اطفاله وهم يشاهدون والدهم غارقاً بغيبوبة الموت !
قلبي عليك ايها الفلسطيني الذي يتحدى كل شيء من اجل انتزاع حريته من قضبان المحتل ..
إصمد ياهشام .. إصمد قلوبنا معك .. اصمد وانت باللحظات الاخيرة لانتزاع حريتك .. والعار لكل المتشدقين بحقوق الانسان وفي المقدمة امريكا واوروبا !!
الحرية لارادتك .. ولامعائك الفولاذية التي تواجه صلف وارهاب الاحتلال !!
زعل أبو رقطي

عاجل
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق