غزة تبحث عن مكان فوق السطور……؟ د. رمضان بركة

2020-01-08T11:07:12+02:00
مقالات وآراء
8 يناير 2020آخر تحديث : الأربعاء 8 يناير 2020 - 11:07 صباحًا
غزة تبحث عن مكان فوق السطور……؟ د. رمضان بركة
د. رمضان بركة

للقاهر عبد الله المقهور، اقرأ القراءة تنور العقول
غزة تبحث عن مكان فوق السطور……؟

يا صناع القرار، لماذا التخبط وصناعة العتمة…؟ الى متى ستبقى غزة معلقة ما بين الانتظار والغموض والجحود، اقتنعوا التمييز بين جغرافيا الوطن أكبر من قهر من سرق غزة بالبندقية التي أنتم أعطيتموهم اياها في غفلة….، أو ضمن خطة…..؟ وانتم من يمد في عمر السارق بالإهمال والاتكال وغياب الرؤية، ان الاستمرار في زرع بذور الحسرة والقهر في قلوب الوطنيين والصادقين والمنتمين والمخلصين لن يمر بسلام ….؟ ولو اغرقتموهم في حينها بالورود والياقوت والمرجان…….؟ استمروا في الجحود والنكران وغنوا باسم غزة أعذب الالحان وتسولوا باسم نكبتها كما شئتم….يا صناع القرار ومستشاريهم العميان الم تتأملوا كل التعابير المرسومة على وجوه مئات الآلاف من النساء والشيوخ والشباب والصبيان في ذكرى الانطلاقة التي كانت نقية وهتفوا باسم الفتح الابية….ولكن رسالتكم كانت عكسية …والجماهير الوطنية اكثر ادراكا ممن تسلق وتاجر بالارادة الشعبية ……توقفوا وتأملوا ….؟ وأوكد لكم جميعا……. بأنهم هم الصابرون والفائزون وان لبثتم بضع سنين ….. وسيشعل الجمع الشعلة النقية…….لان جماهير غزة الوطنية تعرف من الصادق ومن السارق ، وتحتفظ بالذخيرة وقت الشدائد …..هذه رسالتي ولعلكم تعتبروا ولن يغفر لكم التسويف والتحريف…

رابط مختصر
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق