صدّقيني … شعر د. ايهاب بسيسو

حلو الكلام
25 يونيو 2016آخر تحديث : السبت 25 يونيو 2016 - 3:52 صباحًا
صدّقيني … شعر د. ايهاب بسيسو

صدّقيني …

سيتغير هذا العالم بينما نرتشف قهوة المساء …

سيمضي بهدوء نحو ركن للتاريخ في مكتبة جامعية

ويحتل رفاً متواضعاً إلى جانب كتب الحروب الكبرى …

عله يلتقي باحثاً أكاديمياً بعد زمن

يقرأ حكايات الوقت …

كي يفكك النص – العالم …

-2-

سيتغير هذا العالم …

ككهل يحتضر

يشير بيد مرتجفة إلى فوضى أوراق مبعثرة في أرجاء البيت …

بقايا صور قديمة

وجروح خارجة من جسده الهامد

كفراشات

وذباب

بحثا عن مساحات للضوء والعتمة

كي تعيد تكاثرها مرة أخرى أجساداً تتجمع من أجساد وليدة

لتصبح عالماً جديدا

بعد موت هذا العالم …

-3-

سيتغير هذا العالم …

سيسقط كوقت هش في بحر الظلمات …

يغرق كحكايات قارة أطلانتس

مع مهاجرين

وجنرالات حرب

وقراصنة فشلوا في اختبارات سرقة من سفن محملة بالتوابل

والمحاربين …

والذهب …

سيولد عالم جديد …

أكثر هشاشة …

يزرع فوق رؤسنا القطن في قبعات من قش

ويرسم ابتسامات جامدة على وجوه من جلود أيائل برية

بلون أحمر يشبه الدم …

عالم يخيفنا بنا …

ونحن المحشوون في أجساد جديدة

تشبه فزاعات حقل …

كي نطردنا من عالم قديم …

لنحرس بنا عالما جديداً

لم تتشكل كامل فصوله المناخية بعد …

-4-

سيتغير هذا العالم …

كمزاج مطر قبل حصاد

في حقول تمتد بين موت وأغنيات …

وصخب رعاة

ومزارعين …

ونساء تحيك ثياباً جديدة في انتظار مولود قادم …

وفتيات يتسلقن قامة ربيع

بأنوثة لم تفصح عن كامل الزهر …

وتجار يرسمون أسواقا لخبز جديد

في الطرق إلى مخازن قمح …

وعوادم سيارات نقل …

وغرباء محاطين بسياج حظائر معدة لترويض خيول برية …

كانت تبحث عن هواء

وماء …

قبل أن يتغير هذا العالم …

-5-

سيتغير هذا العالم

بهدوء ربما …

بينما نرتشف قهوتنا المسائية

بصمت …

رابط مختصر
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق