سلامات يا وطني الحزين ، من ينقذ الإنسان ؟ همسة عتاب د. رمضان بركة

4 سبتمبر 2020آخر تحديث : الجمعة 4 سبتمبر 2020 - 11:44 صباحًا
همسة عتاب
سلامات يا وطني الحزين ، من ينقذ الإنسان ؟ همسة عتاب د. رمضان بركة
رمضان بركة

في شوارع بقايا الوطن وبعيدا عن الخطابات الرنانة

الشيخ الحاكم يتجول في منع التجوال في جيب رباعي الدفع مرتديا كمامة زرقاء تناغما مع التفاهمات الأخيرة، شوارعنا الحزينة بالبؤس والشقاء وفي ازقتها نشتم نحن فقط روائح شواء الأطفال حرقا في العتمة وحرقا للاجساد انتقاما من الفقر والقهر . ……..

سلامات يا وطني الحزين ……من ينقذ الإنسان………؟

عاجل
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق