زعيم عشيرة “عربية” مُرحل يسعى للعودة لألمانيا بكل الطرق

2021-07-12T21:04:34+02:00
الأخبار
12 يوليو 2021آخر تحديث : الإثنين 12 يوليو 2021 - 9:04 مساءً
زعيم عشيرة “عربية” مُرحل يسعى للعودة لألمانيا بكل الطرق
الشرطة الألمانية

يحاول إبراهيم ميري، وهو زعيم عشيرة “عربية” تم ترحيله إلى لبنان عام 2019، إيجاد طريقة للعودة إلى ألمانيا بطرق قانونية. ورفع ميري أربع دعاوى بهذا الشأن يبث فيها القضاء اعتبارا من اليوم.

تنظر المحكمة الإدارية في بريمن اعتبارا من اليوم (الاثنين 12 يوليو/ تموز 2021) في أربع دعاوى مقدمة من قبل زعيم العشيرة إبراهيم ميري، الذي تم ترحيله إلى لبنان خلال جلسة استماع شفوية. وتهدف جميع الدعاوي إلى عودة قانونية أو إمكانية الدخول إلى ألمانيا، حيث تعيش عائلته، بما في ذلك طفليه القاصرين.

وتعتبر السلطات الترحيل الذي تم عام 2019 قانونيا، وتشير إلى أن المدعي مُلزم بمغادرة البلاد قبل 33 عاما. وبحسب بيانات السلطات، لا يزال المدعي يشكل خطرا على الأمن العام والنظام في ألمانيا بدرجة كافية من الاحتمال.

وطالبت شريكة حياة المدعي، البالغة من العمر 34 عاما، والتي أنجبت منه ابنة عمرها 19 شهرا وابنا يبلغ من العمر 13 عاما، في شهادتها بحصول ميري على فرصة أخرى حتى يتمكن من إظهار أنه لم يعد مجرما. وقالت الشريكة وهي أخصائية الفنادق إنه ليس هناك علاقة لها بعائلة ميري، مضيفة أنها ليست لبنانية، وقالت: “من الصعب جدا على الأطفال ألا يكون والدهم موجودا”.

وأدين ميري، الذي كان يبلغ من العمر 46 عاما وقت ترحيله ويقيم حاليا في لبنان، 19 مرة في ألمانيا خلال الفترة من عام 1989 حتى عام 2014، بتهم من بينها السرقة والسطو الخطير وتداول بضائع مسروقة والاختلاس والإتجار

المصدرالمصدر : وكالات + DW
رابط مختصر
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق