رسالة الى سفراء فلسطين حول العالم…. عن صفحة فيكتور سماعنه

2019-11-24T14:27:46+02:00
فيسبوكيات
24 نوفمبر 2019آخر تحديث : الأحد 24 نوفمبر 2019 - 2:27 مساءً
رسالة الى سفراء فلسطين حول العالم…. عن صفحة فيكتور سماعنه

رسالة الى الأخوة والأخوات السفراء والسفيرات الفلسطينيين المحترمين والمحترمات في العالم .
لا شك ان السفير هو من يمثل الدولة ويعمل على تحقيق أهدافها السياسية والثقافية والتجارية وتسير أعمال المواطنين ، في وضعنا الفلسطيني يجب ان يكون السفير على مسافة واحدة من الجميع سواء الحديث عن الفلسطينيين المقيمين او السياسيين في البلد المضيف .
يجب ان يكثف السفير اتصالاته مع السياسيين من اليمين الى اليسار وليس ذات اللون الواحد من خلال زيارات الى البرلمان والتعرف على كل أعضاء البرلمان سواء كانو فرادا او مجتمعين .
هناك عدد كبير من البرلمانيين يعملون على قضايا مختلفة على شكل لجان داخل البرلمان مثل الصحة والتعليم والخارجية والى إلخ من لجان حيث يجب التكلم معهم عن المعاناة الفلسطينية بسبب الاحتلال كلٌ في مجالة.
انا اعلم ان هناك صعوبة للقاء البرلمانيين لانشغالاتهم ولكن يجب عدم الاستسلام والمحاولة عدة مرات للقاء مهما كثرت المحاولات.
توثيق العلاقة مع الجالية بدعوة رجال الأعمال والسياسيين ذات الأصل الفلسطيني واطلاعهم على الأمور السياسية والطلب منهم ان يساندوا عمل السفارة والاستفادة من خبراتهم وعلاقاتهم في البلد .
التقرب من الجالية الفلسطينية بمشاركتهم أفراحهم واطراحهم وازالة الحواجز والتواضع .
ان شعبنا معطاء وإذا أعطيتة الاهتمام سيهتم هو أيضًا ويتقدم خطوة باتجاه العمل لمصلحة الوطن.
هذه بعض التصورات وأرجو المعذرة من الإخوة والأخوات السفراء وان لا يعتبر كلامي تنظير على عملهم ولكن للأسف هناك البعض يجهل او تنقصة الخبرة وذلك بسبب الاختلاف في آلية العمل من دولة الى أخرى على سبيل المثال السفير في الدول العربية تختلف آلية عملة عن السفير في الدول الأوروبية .
دمتم وعاش الوطن

رابط مختصر
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق