ايتمار بن غفير والشر المستطير بكل صلف،،، كتب يحيى شامية

9 يناير 2023آخر تحديث : الإثنين 9 يناير 2023 - 3:18 مساءً
فيسبوكيات
ايتمار بن غفير والشر المستطير بكل صلف،،، كتب يحيى شامية

ايتمار بن غفير والشر المستطير بكل صلف بدأ عمله بما كان محذوراً لمتطلبات الدبلوماسيه زمن التطبيع العربي باقتحام الحرم المقدسي متخفياً عن اعين حراسه محاطاً بالعشرات من قوات الشرطه التي اصبحت تحت أُمرته في الحكومه الجديده ، نتانياهو يعتبر نفسه شاطر بما لديه من دهاء وانه قادر على تطويع الكتل اليمينة المتطرفة التي منحها حرية التصرف بالملفات الداخلية والامن الداخلي وملف التعامل مع الفلسطينيين و الأماكن المقدسة في القدس والشرطة وحرس الحدود. فأعلنت حكومة نتانياهو منهجية عملها : قمع الفلسطينيين وتهويد القدس وزرع الضفة بالمستوطنات وإقامة نظام ابارتهايد وزيادة حصار غزة فلا ممر مائي ولا مطار ولا أي شيء. والعمل على التطبيع مع السعودية وباقي الدول المنتظره في طابور رضى اميركا ، ومهاجمة ايران. القيادات الفلسطينية لم تعلن خطتها لمواجهة هذا البلاء. واستمرت بنفس الأدوات ونفس الخطاب الذي يترك كل شيء للصدفة ، حتى وإن بدأت عملها في الامم المتحده ومجلس الأمن والاتصال مع وزراء.بعض الدول الصديقه لعل هذا يأتي بشيئ جديد عشناه منذ ثلاثه ارباع القرن ، ربما المس بالأقصى يفتح بوابات الحرب الدينية على مصراعيها ويترك الأمور للأقدار . قد يظن المستوطنون ان بمقدورهم فعل كل شيئ بما في ذلك تدنيس بيوت الله غير أن الماضي والحاضر اثبت عندما يعتدى على المقدسات تشتاط الشعوب غضباً وثأراً وأقل القليل تتعثر مسيرة التطبيع وربما ما هو أكثر من ذلك ، دولة الامارات دعت مجلس الامن الدولي للانعقاد اليوم الخميس لاجتماع عاجل لبحث اقتحام الوزير الإسرائيلي المتطرف للمسجد الأقصى ، لعل عُش الدبابير يُخدر حتى الزوال بإذن واحد أحد ،،،،

عاجل
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق