انهيار السلطة الفلسطينية …. بقلم عبد الله عيسى

2018-11-29T02:06:12+02:00
مقالات وآراء
27 مارس 2016آخر تحديث : الخميس 29 نوفمبر 2018 - 2:06 صباحًا
انهيار السلطة الفلسطينية …. بقلم عبد الله عيسى

ترتفع أصوات إسرائيلية هذه الفترة وتتحدث عن احتمال انهيار السلطة بل وترسم سيناريوهات لانهيار السلطة الفلسطينية متجاهلة حقائق وقواعد سياسية رسمتها الإدارة الأمريكية تتعلق بإسرائيل والسلطة الفلسطينية.

فالقاعدة الاولى والتي حددتها الإدارة الأمريكية بعد ان سيطرت على العالم منذ خمسينات القرن الماضي بأنه غير مسموح للدول العربية تحت أي ظرف من الظروف ابادة إسرائيل وكشفت مواقف عديدة عن هذا التوجه الأمريكي سواء في حرب اكتوبر 1973 ومنذ انطلاقة الثورة الفلسطينية عام 1965 وحرب بيروت وحروب غزة وحرب تموز اللبنانية وتهديدات إيران لإسرائيل إضافة الى سياسة تسليح الجيوش العربية واتفاق امريكا مع الاتحاد السوفييتي على نوعية تسليح الجيوش العربية.

والقاعدة الثانية منذ التوقيع على اتفاق اوسلو عام 1993 في واشنطن بأنه غير مسموح انهيار السلطة الفلسطينية وهذه القاعدة لم تتغير .

فالإدارة الأمريكية تغض الطرف عن كل الإجراءات الإسرائيلية ضد السلطة  الفلسطينية بحيث لا تتخذ أي خطوة من شانها ان تؤدي لانهيار السلطة والأمثلة كثيرة خلال ال20 عاما الماضية.

وقبل مدة صرح أكثر قادة إسرائيل تطرفا ليبرمان بانه ان الأوان كي تقضي إسرائيل على السلطة الفلسطينية فتلقى تحذيرا امريكيا فورا مما جعله يتراجع عن تصريحه الصحفي في اليوم التالي.

فإسرائيل تلوح بانهيار السلطة وبإجراءات ولكنها لاتصل لمرحلة انهيار السلطة وفق وجهة النظر الأمريكية.

صحيح أننا نختلف مع وجهة النظر الأمريكية لاننا نرى السلطة منهارة فعلا بهذا الاستيطان المستمر والحواجز الإسرائيلية والممارسات المختلفة والقتل اليومي واقتحام مناطق السلطة ولكن الإدارة الأمريكية على ما يبدو لايزعجها هذا الوضع المهم ان تبقى السطة الفلسطينية حية ترزق حتى وان كانت تحتضر ..المهم يبقى العنوان وهو السلطة على امل تطوير السلطة الى دولة مستقلة حتى لاينفجر الوضع في المنطقة .

رابط مختصر
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق