الرئيس الروماني يشارك في قمة حلف شمال الأطلسي، ورئيس الوزراء يستقبل الأمين العام للجامعة العربية

29 يونيو 2022آخر تحديث : الأربعاء 29 يونيو 2022 - 9:29 مساءً
الأخبار
الرئيس الروماني يشارك في قمة حلف شمال الأطلسي، ورئيس الوزراء يستقبل الأمين العام للجامعة العربية

        بوخارست – بشار القيشاوي

        القسم العربي – إذاعة صوت رومانيا العالمي

–         مدريد – أعلن الرئيس/ كلاوس يوهانيس في مدريد، حيث يشارك في قمة حلف شمال الأطلسي (الناتو)، أن عدد جنود الحلفاء في رومانيا سيزداد خلال الأشهر المقبلة، حتى يصل إلى القدرة العملياتية لمجموعة الحلفاء القتالية في البلاد. “رومانيا لديها توقعات ملموسة جداً من قمة حلف شمال الأطلسي” – شدد رئيس الدولة الذي أشار إلى التعزيز الكبير للجناح الشرق، وزيادة عدد جنود الدول الحليفة في هذه المنطقة، وإعلان البحر الأسود منطقة تحظى باهتمام استراتيجي، بالإضافة إلى اعتبار روسيا تهديدًا كبيرًا للتحالف، وضرورة تحويل المجموعات القتالية إلى ألوية عسكرية. وفي بروكسيل، سيعيد رئيس الدولة الرومانية، من ناحية أخرى، دعم رومانيا الثابت لسياسة الباب المفتوح التي يتبعها حلف شمال الأطلسي (الناتو)، بما في ذلك انضمام فنلندا والسويد. أما تركيا، التي عارضت، حتى مساء الثلاثاء، انضمام الدولتين الاسكندنافيتين إلى التحالف، فقد وافقت في النهاية، على دعمهما في جهودهما الرامية إلى الانضمام، بعد إبرام مذكرة مشتركة لتوسيع الدعم ضد التهديدات الأمنية لكل دولة موقعة. وبدورها ستعزز الولايات المتحدة قواتها في أوروبا، ردا على التهديدات الجديدة التي بدأت بالتزامن مع غزو روسيا لأوكرانيا –  حسبما ذكرت وكالة أنباء رويترز. أما الرئيس/ جو بايدن، فقد أعلن عن زيادة الوجود العسكري الأمريكي وقدراته في كل من: رومانيا وبولندا وإسبانيا وإيطاليا وألمانيا والمملكة المتحدة ودول البلطيق. زعيم البيت الأبيض أكد، يوم الأربعاء، في قمة حلف شمال الأطلسي في مدريد، أن عدد المدمرات الأمريكية المتمركزة في إسبانيا سيرتفع إلى ست مدمرات من أربعٍ حالياً، بالإضافة إلى إرسال سربين إضافيين لطائرات F-35 المقاتلة من أحدث جيل، إلى  المملكة المتحدة. كما ستُنقل قيادة الفيلق العسكري الخامس إلى بولندا. وفي نفس الوقت، ستستكمل القوات الأمريكية في رومانيا بخمسة آلاف جندي.

–         بوخارست ـ استقبل رئيس الوزراء الروماني/ نيكولايه تشيوكا، يوم الأربعاء، في بوخارست الأمين العام لجامعة الدول العربية/ أحمد أبو الغيط خلال زيارته إلى رومانيا.  “اللقاء كان فرصة جيدة للتأكيد على موقف رومانيا الثابت فيما يخص علاقاتها بالدول العربية وتناولها الثابت والمتوازن لمشروع السلام في الشرق الأوسط” – يشير بيان صادر عن الحكومة الرومانية. وخلال الحوار تطرق المسؤولان إلى العدوان العسكري الروسي على أوكرانيا، وجهود دعم اللاجئين، والدور الذي تلعبه رومانيا مع الدول الشريكة في هذا الصدد. رئيس الوزراء الروماني استعرض الوضع الأمني في المنطقة، وعبر عن مخاوفه بشأن آفاق السلام، مشيراً إلى أن المحللين يثيرون احتمالية أن الحرب في أوكرانيا طويلة الأمد. وبدوره شدد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط على جهود جامعة الدول العربية في التوسط لإيجاد صيغة سلام. كما وجه الشكر إلى رومانيا عن جهودها المبذولة لمواصلة تزويد الدول العربية بالحبوب. 

عاجل
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق