الجسر , او مايسمى معبر الكرامة , أو قل معبر الاهانة … الصحفي والمفكر زعل أبو رقطي

2018-11-29T02:06:09+02:00
مقالات وآراء
20 يوليو 2016آخر تحديث : الخميس 29 نوفمبر 2018 - 2:06 صباحًا
الجسر , او مايسمى معبر الكرامة , أو قل معبر الاهانة … الصحفي والمفكر زعل أبو رقطي

… الجسر …
اولاً .. وثانياً .. وحتى الالف ..
الجسر .. او مايسمى معبر الكرامة ..
أو قل معبر الاهانة ..
هناك انت مجرد رقم .. او قل مجرد حيوان تحشر في باص وفي عز حر الاغوار ..
المسافة عملياً لا تستغرق من اريحا حتى عمان اكثر من ساعة وربع .. بينما في حشرة الباص اللعين قد تستغرق نهارا كاملاً هذا اذا حالفك الحظ واستطعت ركوب ذلك السجن الرهيب ..
اطفال بعمر الورد كادوا ان يختنقوا .. ورجال كبار .. ونساء بعمر امهاتنا .. كلهم يحشرون بلا منفذ او رحمة حتى لو شمس الاغوار قتلتهم ..
والانكى ذلك الذي اخترعوه ويكون البعض مجبرا ومضطرا على التعامل معه الا وهو ال VIp .. ( يابلاش ) فقط ب مائة وخمسون دولار امريكي للشخص ولمسافة ربع ساعة فقط .. بينما تذكرة الطائرة لقبرص او القاهرة او بيروت لا تتجاوز ال ٢٠٠ دولار .. وانت مجبر للتعامل معه ، ولكن ان كان لديك عائلة مع ثلاثة اطفال كم ستكلفك الرحلة ؟؟؟
من المسؤول عن هذة الاهانة .. وهذا الاذلال وهذا العذاب وهذا التحقير وهذا الجنون الذي نعيشه في رحلة العذاب من اريحا حتى عمان ..
والى متى الصمت على كل تلك المعاناة والاذلال الذي نتعرض له والذي يصيب انسانيتنا بمقتل كلما فكرنا بالسفر ؟؟
المعبر بحاجة لموقف حاسم من كل المعنيين بالتدخل الجاد والحقيقي والفاعل لوقف هذة المهزلة التي نعيشها ..
والصمت الذي نلمسه قد يفجر الوضع بشكل غير محسوب ..
فهل من صحوة .. توقف هذه المهزلة ؟ او قل مساحة الاذلال الذي نعيشه قي معبر تنطبق عليه كل المواصفات باستثناء ان نسمية ( معبر الكرامة ) ؟؟؟؟

رابط مختصر
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق