أبو طوق حضور يأبى النسيان بقلم : هدى السيناوي

حلو الكلام
26 أبريل 2019آخر تحديث : الجمعة 26 أبريل 2019 - 2:33 صباحًا
أبو طوق حضور يأبى النسيان بقلم : هدى السيناوي

فارس لبى نداء فلسطين
شجاع صادق صلب أمين 
في تفاصيل الحياة أمثولة
وفي النضال قدوة للمناضلين
صامد مقدام لا يخشى الردى
وإن اشتد الوغى لا يلين
في حمص أبصر النور
وقلبه يتوق إلى حيفا
ولها في نفسه عشق وحنين
عاش بؤس اللجوء وتأكد
أن الكفاح والثورة طريق وحيد
لإنتزاع وطنه من المحتلين
محبوب خلوق
علاقته حميمة مع المدنيين
يساعد الفقراء
ويكفي حاجتهم من التموين
طيب صبور
وعند الحق عصبي
ولا يسكت على الظالمين
فيه يتجلى نكران الذات
فيصرف راتبه على الأشبال
وحتى طعامه يجود به على الحاضرين
جاءته فلسطينية بكعك العيد
وزعه على الإخوان إلا كعكة
أرجعها عن فمه لأحد القادمين
تفاصيل صغيرة تنم عن
إنسان عز نظيره في العالمين

مقاتل شرس يأبى إلا أن
يكون في مقدمة المقاتلين
تعرفه الخطوط الأمامية
و يقود الدوريات
ويحشد كل الإمكانات
لا يعرف وهن أو راحة ولا يستكين
وتشهد له قلعة الشقيف
مهندس للمتاريس و الخنادق
وبارع في الأنفاق و التحصين
حريص على مال الثورة
ويقف في وجه المبددين
مخلص لشعبه وثورته
واستبسل مع إخوانه في
حماية مخيمات شعبه
لذلك كان من المستهدفين
بقذيفة هاون مفخخة
من عملاء مأجورين

يا علي رحلت وفي القلب غصة
لن تمحى إلى يوم الدين
وما هو أشد إيلاما
أن من امتدت يدهم الآثمة
عليك من العرب محسوبين
ورغم الغصة وسوء المرحلة
نملك إرادة صلبة لا تلين
ولك منا العهد والقسم
أن نواصل الدرب
حتى التحرير و النصر المبين .

أهدي هذه الكلمات إلى روح القائد الرمز الشهيد علي أبو طوق وكل شهداء فلسطين ولهم الرحمة و المجد .

رابط مختصر
هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط "الكوكيز" لمنحك أفضل تجربة ممكنة.
موافق